عرض المقال :نصوص مهدّدة بالانقراض

 

  الصفحة الرئيسية » موقع نــور الجندلي » نَـزفُ الخَوَاطِر

  عنوان المقال : نصوص مهدّدة بالانقراض كاتب المقال : admin
الزيارات : 402 تاريخ الإضافة : 02-12-2010

  خيارات :   Bookmark and Share

  حفظ :

 

 



القصيدة الطويلة، المقال المطوّل، القصّة التي تتجاوز العشرين سطراً ..
كلها نصوص مهددة بالانقراض في عالم النت، بسبب قلة الجماهير المتابعة لها ..
أزمة في القراءة تتزايد لنص يستهلك فكر كاتبه، ووقته وكثير من جهده، حتى يقدّمه في أبهى حلّة وأجمل صورة، ليأتي نص قصير يُقرأ في أقل من دقيقة فيستحوذ على الاهتمام والمتابعة ..
أتساءل ..
- هل هي أزمة قراءة حقاً ؟ وهل بتنا نهتم بالعمل القصير فقط لأنه قصير ؟! إذ أننا لا نمتلك الوقت الكافي لنتعب أنفسنا لقراءة نص مطول وإن كان يستحق ؟
- هل أثبت النص الطويل فشله على الشّبكة في عصر السّرعة ؟
- لماذا نتحلّق حول النص الأدبي الذي يتحلى بقيمة فنّيّة أدبية عالية، وننفر من نص ثقافي فكري مكتنز بالفوائد والعبر؟ هل أصبح عصر السّرعة والمتعة فقط لا غير ؟
- لماذا ينال المفكرون في الغرب حظوظهم من اهتمام ومتابعة، في حين يلهث العرب خلف المتعة الأدبية المحضة، والنص المبهم على أنه رمزي رفيع المستوى ؟ هل هي لوثة فكر؟

وأخيراً ..
- برأيك .. ما هي المقوّمات التي قد تدفعك لقراءة نص طويل أو طويل جداً حتى السطر الأخير ؟!
هل لديك مقترحات لإنشاء محميّة خاصّة بهذا النوع من النصوص حتى تتكاثر وتتألق، وتعود إلى القراء والمعجبين كما كانت ( أيام زمان ) ؟!

ملاحظة ..
إن لم تمتلك رداً فيسعدني إن وجد الموضوع في نفسك مجرد صدى ..
تحيّة

 
اضيف بواسطة :   نور الجندلي       رتبته (   مشرفة عامة )

التقييم: 0 /5 ( 0 صوت )


التعليقات : 5 تعليق

« إضافة مشاركة »

10-01-2013

narjis

السلام عليكم و رحمة الله بصراحة انا جد معجبة بمقالاتك المفيدة كما انني اوافقك الراي لقد اصبحنا نعاني مشكلة التخوف من القراءة بما انني شابة ابلغ 16 سنة الاحظ في جميع الشباب الذين في نفس سني ليست لديهم اقل رغبة في القراءة و لكن اذا كان الاسلوب تشويقي راقي فهذا قد يدفع الشباب للقراءة و اشكرك على هذه المواضيع المفيدة

04-01-2011

نور الجندلي

أختي العزيزة سلوى، حضورك المتميز أجمل بصمة، كما بإمكانك إنشاء محمية في العقول، عبر غرس فكرة أو تقديم خبرة، أو ترويج كتاب متميز، لك التحية وأطيب الود

04-01-2011

نور الجندلي

أختي الكريمة وصال، لنعمل معاً على زرع فسيلة، زرع فكرة، عادة، زرع شيء من الأمل والارتباط بالفكر والمعرفة، لعلنا نستطيع المساهمة ولو بأقل القليل في النهضة، دمت بألف خير

04-01-2011

سلوى

بصراحة..انا إن شدتني الكلمة أقرأ لو كان من مليون سطرالمهم عندي هو الأسلوب السلس..الفكرة الجديدة...الطرح المبدع..عدا عن أني يجب أن أقتنع بالكاتب وفكره ...الجمل القصيرة تشدني وطريقة الكتابةاختيار الألوان أثناء الكلام الخط الواضحالتنسيق الجميل للنصيعني خلاصة..الرؤية البصرية مع الأسلوب الشيق مع الفكرة الإبداعيةخليط يدفعنا لمزيد من القراءةموقعك وموقع د.احمد وموقع أستاذة سهير محميات رهيبةليتني أستطيع صنع بصمة مشابهةجزاك الله خيرا

05-12-2010

wisal

اعجبتني فكرة اللوثة الفكرية !ويؤلمني دائما شماعة الوقت التي نعلق عليها تقصيرنا بحق زادنا الروحي والفكري جوابا على تساؤلاتك اعتقد ان مضمون النص هو ما يستحق المتابعة للاخر سواء كان سطر ام الاااااف الاسطر وحتى بالمحميات لن تستطيعي تحويل الذائقة الجمعية الحالية... للاسف ....لا اقصد احباطك لكنه الواقع الذي نعيش ونموذج المثقفين الذي حولنا يدل ان استعملت او استعرت تعبيرك-( بزرع فسيلة ) ربما ان محمية طفلية تتوجه للاعمار الصغيرة قد تنفع علنا نصل لجيل غير جيلنا يعرف كيف ينظم وقته وكيف يستغل الاوقات البينية في العودة الى امهات الكتب الطويلة زادا واستفادا ومتعة للحياة جزاك الله خيرا ونفع بك وبافكارك وطروحاتك

[ 1 ]
اسمك
ايميلك
تعليقك
3 + 8 = أدخل الناتج

المقالات المتشابهة

المقال السابقة
صفحة للأقلام الواعدة برعاية نور الجندلي
المقالات المتشابهة
المقال التالية
رصاصةٌ من أجلِ غزّة

جديد قسم موقع نــور الجندلي

شذرات نُـور-موقع نــور الجندلي

القائمة البريدية

اشتراك 

الغاء الاشتراك

توقيت مكة

تصميم : Graceful color   Powered by: mktbaGold 5.2