+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 4 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 31
  1. بتاريخ : 12-03-2006 الساعة : 12:16 AM رقم #1

     افتراضي  العنوان : لما يترجم الحب إلى كلمات ... حقوق الحبيب صلى الله عليه وسلم


    حاملة المسـك




    رقم العضوية : 1166
    الانتساب : May 2006
    المشاركات : 990
    بمعدل : 0.27 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 11
    التقييم : بذل الندى داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    بذل الندى غير متصل

       

     



    مقتطفات رائعة ماتعة من كتاب

    *** الشفا بتعريف حقوق المصطفى ***

    للقاضي عياض رحمه الله







     


  2. بتاريخ : 12-03-2006 الساعة : 01:13 AM رقم #2

    حاملة المسـك




    رقم العضوية : 1166
    الانتساب : May 2006
    المشاركات : 990
    بمعدل : 0.27 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 11
    التقييم : بذل الندى داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    بذل الندى غير متصل

       

     



    صفات رسول الله صلى الله عليه وسلم الجسمية



    إن قلت أكرمك الله : لا خفاء على القطع بالجملة أنه أعلى الناس قدراً ، و أعظمهم محلاً ، و أكملهم محاسن و فضلاً ، و قد ذهب في تفاصيل خصال الكمال مذهباً جميلاً شوقني إلى أن أقف عليها من أوصافه تفصيلا . . .
    فاعلم نور الله قلبي و قلبك ، و ضاعف في هذا النبي الكريم حبي و حبك ـ أنك إذا نظرت إلى خصال الكمال التي هي غير مكتسبة في جبلة الخلقة و جدته حائزاً لجميعها ، محيطاً بشتات محاسنها دون خلاف بين نقلة الأخبار لذلك ، بل قد بلغ بعضها مبلغ القطع . أما الصورة و جمالها ، و تناسب أعضائه في حسنها ، فقد جاءت الآثار الصحيحة و المشهورة الكثيرة بذلك ، من حديث علي ، و أنس بن مالك ، و أبي هريرة ، و البراء بن عازب ، و عائشة أم المؤمنين ، و ابن أبي هالة ، و أبي جحيفة ، وجابر بن سمرة ، و أم معبد ، و ابن عباس ، و معرض بن معيقيب ، و أبي الطفيل ، و العداء بن خالد ، و خريم بن فاتك ، و حكيم بن حزام ، و غيرهم ، من أنه كان أزهر اللون ، أدعج ، أنجل ، أشكل ، أهدب الأشفار ، أبلج ، أزج ، أقنى ، أفلج ، مدور الوجه ، واسع الجبين ، كث اللحية تملأ صدره ، سواء البطن و الصدر ، واسع الصدر ، عظيم المنكبين ، ضخم العظام ، عبل العضضين و الذراعين و الأسافل ، رحب الكفين و القدمين ، سائل الأطراف ، أنور المتجرد ، دقيق المسربة ، ربعة القد ، ليس بالطويل البائن ، ولا بالقصير المتردد ، مع ذلك فلم يكن يماشيه أحد ينسب الى الطول إلا طاله ، رجل الشعر ، إذا افتر ضاحكاً افتر عن مثل سنا البرق ، و عن مثل حب الغمام ، إذا تكلم رئى كالنور يخرج من ثناياه ، أحسن الناس عنقاً ، ليس بمُطَهَّم و لا مكلثضم ، متماسك البدن ، ضرب اللحم .

    -قال البراء بن عازب : مارأيت من ذي لِمة في حُلة حمراء أحسن من رسول الله صلى الله عليه وسلم

    -وقال أبو هريرة رضي الله عنه : مارأيت شيئاً أحسن من رسول الله ، كأن الشمس تجري في وجهه ، و إذا ضحك يتلألأ في الجُدُر .

    -وقال جابر بن سمرة ـ و قال له رجل : كان و جهه مثل السيف ؟ فقال : لا ، بل مثل الشمس والقمر . و كان مستديرا .

    -وقالت أم معبد ـ في بعض ما وصفته به : أجمل الناس من بعيد ، و أحلاه و أحسنه من قريب تسليمًا كلما ذكره الذاكرون ، و غفل عن ذكره الغافلون .

    -و في حديث ابن أبي هالة : يتلألأ وجهه تلألأ القمر ليلة البدر

    -وقال علي رضي الله عنه في آخر و صفة له : من رآه بديهة هابه ، و من خالطه معرفة أحبه ، يقول ناعته : لم أر قبله و لا بعده مثله .

    والأحاديث في بسط صفته مشهورة كثيرة ، فلا نطول بسردها . و قد اختصرنا في و صفه نُكت ما جاء فيها ، و جملة مما فيه الكفاية في القصد إلى المطلوب .[/COLOR][/SIZE]




     


  3. بتاريخ : 12-03-2006 الساعة : 03:02 AM رقم #3

    حاملة المسـك




    رقم العضوية : 606
    الانتساب : Aug 2005
    الدولة : السويد
    المشاركات : 248
    بمعدل : 0.06 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 0
    التقييم : السلفية الصغيرة داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    السلفية الصغيرة غير متصل

       

     



    جزاكـ اللـه خير الجزاء أختي الحبيبة /بذل الندى/
    واصلي وانا اواصل معكـ
    ولكن حبذا لو طلعتي من المعجم معاني بعض الكلمات الصعبة
    :)


     


  4. بتاريخ : 12-03-2006 الساعة : 05:18 PM رقم #4

    مشرفَة أعمَاقُ الكتب وقسم الحَاسب والإنترنت




    رقم العضوية : 850
    الانتساب : Dec 2005
    المشاركات : 2,877
    بمعدل : 0.75 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 0
    التقييم : صدى الخاطر داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    صدى الخاطر غير متصل

       

     



    جزاكِ الله خيراً...

    الحبيبة بذل الندى..

    ما أروع الحديث عن خير خلق الله محمد صلوات الله و سلامه عليه..

    لا تطيلي..

    لقد شوقتنا للحديث عنه صلى الله عليه و سلم...

    نحن بانتظار اطلالتكِ القادمة..





    (( اللهم ارحم موتانا و موتى المسلمين..... اللهم ارحمنا إذا صرنا إلى ما صاروا إليه))
     


  5. بتاريخ : 12-03-2006 الساعة : 09:44 PM رقم #5

    حاملة المسـك




    رقم العضوية : 1166
    الانتساب : May 2006
    المشاركات : 990
    بمعدل : 0.27 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 11
    التقييم : بذل الندى داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    بذل الندى غير متصل

       

     



    خوف رسول الله صلى الله عليه وسلم ربه ، و طاعته له ، و شدة عبادته .



    وأما خوفه ربه ، وطاعته له ، و شدة عبادته ، فعلى قدر علمه بربه ، ولذلك قال فيما حدثناه أبو محمد بن عتاب قراءة مني عليه . قال : حدثنا أبو القاسم الطرابلسي ، حدثنا أبو الحسن القابسي ، حدثنا أبو زيد المروزي ، حدثنا أبو عبد الله الفربري ، حدثنا محمد بن إسماعيل ، حدثنا يحيى بن بكير ، عن الليث ، عن عقيل ، عن ابن شهاب ، عن سعيد بن المسيب ـ أن أبا هريرة كان يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلاً و لبكيتم كثيراً .
    زاد في روايتنا ، عن أبي عيسى الترمذي ـ رفعه إلى أبي ذر : إني أرى ما لا ترون ، و أسمع ما لا تسمعون ، أطت السماء وحق لها أن تئط ، ما فيها موضع أربع أصابع إلا و ملك واضع جبهته ساجداً لله ، و الله لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلاً و لبكيتم كثيراً ، و ما تلذذتم بالنساء على الفرش ، و لخرجتم إلى الصعدات تجأرون إلى الله ، لوددت أني شجرة تعضد .
    روي هذا الكلام : وددت أني شجرة تعضد ـ من قول أبي ذر نفسه ، و هو أصح .

    -وفي حديث المغيرة : صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى انتفخت قدماه .

    -وفي رواية : كان يصلى حتى ترم قدماه ، فقيل له : أتكلف هذا وقد غفر لك ما تقدم من ذنبك و ما تأخر . قال : أفلا أكون عبداً شكوراً ؟ .

    -ونحوه عن أبي سلمى و أبي هريرة .

    -وقالت عائشة : كان عمل رسول الله صلى الله عليه وسلم ديمة ، و أيكم يطيق ما كان يطيق ! .

    -وقالت : كان يصوم حتى نقول : لا يفطر . و يفطر حتى نقول : لا يصوم .

    -ونحوه عن ابن العباس ، و أم سلمى ، و أنس .

    -وقالت : كنت لا تشاء أن تراه من الليل مصلياً إلا رأيته مصليا ، و لا نائماً إلا رأيته نائماً .

    -وقال عوف بن مالك : كنت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة فاستاك ثم توضأ ، ثم قام يصلي ، فقمت معه ، فبدأ فاستفتح البقرة ، فلا يمر بآية رحمة إلا وقف فسأل ، ولا يمر بآية عذاب إلا وقف فتعوذ ، ثم ركع ، فمكث بقدر قيامه ، يقول : سبحان ذي الجبروت والملكوت والعظمة ،ثم سجد و قال مثل ذلك ،ثم قرأ آل عمران ، ثم سورة سورة ، يفعل مثل ذلك .

    -وعن حذيفة مثله ، وقال سجد نحواً من قيامه ، و جلس بين السجدتين نحواً منه ، وقال : حتى قرأ البقرة ، وآل عمران ، والنساء ، والمائدة .

    -وعن عائشة : قام رسول الله صلى الله عليه وسلم بآية من القرأن ليلة .

    -وعن عبد الله بن الشخير : أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يصلي ، ولجوفه أزيز كأزيز المرجل .

    -وقال أبن أبي هالة : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم متواصل الأحزان ، دائم الفكرة ، ليست له راحة .
    فقال صلى الله عليه وسلم : إني لأستغفر الله في اليوم مائة مرة - وروي سبعين مرة .




     


  6. بتاريخ : 12-03-2006 الساعة : 11:57 PM رقم #6

    حاملة المسـك




    رقم العضوية : 1166
    الانتساب : May 2006
    المشاركات : 990
    بمعدل : 0.27 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 11
    التقييم : بذل الندى داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    بذل الندى غير متصل

       

     



    من أنه كان أزهر اللون ، أدعج ، أنجل ، أشكل ، أهدب الأشفار ، أبلج ، أزج ، أقنى ، أفلج ، مدور الوجه ، واسع الجبين ، كث اللحية تملأ صدره ، سواء البطن و الصدر ، واسع الصدر ، عظيم المنكبين ، ضخم العظام ، عبل العضضين و الذراعين و الأسافل ، رحب الكفين و القدمين ، سائل الأطراف ، أنور المتجرد ، دقيق المسربة ، ربعة القد ، ليس بالطويل البائن ، ولا بالقصير المتردد ، مع ذلك فلم يكن يماشيه أحد ينسب الى الطول إلا طاله ، رجل الشعر ، إذا افتر ضاحكاً افتر عن مثل سنا البرق ، و عن مثل حب الغمام ، إذا تكلم رئى كالنور يخرج من ثناياه ، أحسن الناس عنقاً ، ليس بمُطَهَّم و لا مكلثم ، متماسك البدن ، ضرب اللحم .





    وأزهر اللون : نيره . وقيل : أزهر : حسن . ومنه زهرة الحياة الدنيا ، أي زينتها .
    وهذا كما قال في الحديث الآخر : ليس بالأبيض الأمهق ، ولا بالآدم .
    والأمهق : هو الناصع البياض . والآدم : الأسمر اللون .

    ومثله في الحديث الآخر : أبيض مشرب ، أي فيه حمرة .

    والأدعج : الشديد سواد الحدقة .

    والحاجب الأزج : المقوس الطويل الوافر الشعر .

    و الأقنى : السائل الأنف ، المرتفع وسطه .

    والشعر الرجِل : الذي كأنه مشط فتكسر قليلاً ، ليس ببسط ولا جعد .


    والقرن : اتصال شعر الحاجبين . وضده البلج .
    ووقع في حديث أم معبد وصفه بالقرن .


    وفي الحديث الآخر : أشكل العين ، وأسجر العين ، وهو الذي في بياضها حمرة .

    والضليع : الواسع .


    والفلج : فرق بين الثنايا .

    ودقيق المسربة : خيط الشعر الذي بين الصدر والسرة .

    وبادن : ذو لحم متماسك ، معتدل الخلق ، يمسك بعضه بعضاً ، مثل قوله في الحديث الأخر : لم يكن بالمطهم ، و لا بالمكلثم ، أي ليس بمسترخي اللحم .

    والمكلثم : القصير الذقن .

    وسواء البطن و الصدر ، أي مستويهما .

    ومشيح الصدر ، إن صحت هذه اللفظة فتكون من الإقبال ، وهو أحد معاني = أشاح =، أي أنه كان بادي الصدر ، ولم يكن في صدره قعس ، وهو تطامن فيه ، وبه يتضح قوله قبل : سواء البطن و الصدر ، أي ليس بمتقاعس الصدر ، ولا مفاض البطن . ولعل اللفظة : مسيح ـ بالسين ، و فتح الميم ، بمعنى عريض كما وقع في الرواية الأخرى . وحكاه ابن دريد .


    وسائل الأطراف : أي طويل الأصابع .

    وذكر ابن الأنباري أنه روي سائل الأطراف ، وقال : سائن ـ بالنون ، قال : وهما بمعنى ، تبدل اللام من النون ، إن صحت الرواية بها .

    وأما في الرواية الأخرى : وسائر الأطراف ـ فإشارة إلى فخامة جوارحه ، كما وقعت مفصلة في الحديث .

    ورحب الراحة ، أي واسعها . وقيل : كنى به عن سعة العطاء والجود .


    وحب الغمام : البرَد .


    وأهدب الأشفار :أي طويل شعرها .


    شكرا لطرح السؤال أختي السلفية الصغيرة ....جعلك ربي مقتدية بسلف هذه الأمة و أعانك .

    تسرني متابعتك للموضوع و هو حقا أختي كتاب مااااااا أروعه .... لا بد و أنك ستحبين أسلوب الكتاب و عظيم فائدته

    دمت بخير و عافية




     


  7. بتاريخ : 12-04-2006 الساعة : 01:27 AM رقم #7

    حاملة المسـك




    رقم العضوية : 1166
    الانتساب : May 2006
    المشاركات : 990
    بمعدل : 0.27 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 11
    التقييم : بذل الندى داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    بذل الندى غير متصل

       

     



    زهده صلى الله عليه و سلم في الدنيا




    وأما زهده في الدنيا فقد تقدم من الأخبار أثناء هذه السيرة ما يكفي . و حسبك من تقلله منها ، واعراضه عن زهرتها ، وقد سيقت إليه بحذافيرها ، وترادفت عليه فتوحها إلي أن توفي صلى الله عليه و سلم و درعه مرهونة عند يهودي في نفقة عياله ، وهو يدعو ويقول : اللهم اجعل رزق آل محمد قوتاً .

    حدثنا سفيان بن العاصي ، والحسين بن محمد الحافظ ، والقاضي أبو عبد الله التيمي ، قالوا : حدثنا أحمد بن عمر ، قال : حدثنا أبو العباس الرازي ، قال حدثنا أبو أحمد الجلودي ، حدثنا ابن سفيان ، حدثنا أبو حسين مسلم بن الحجاج ، حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة ، حدثنا أبو معاوية عن الأعمش ، عن إبراهيم ، عن الأسود ، عن عائشة ، قالت : ما شبع رسول الله صلى الله عليه و سلم ثلاثة أيام تباعاً من خبز حتى مضى لسبيله .

    -وفي رواية أخرى : من خبز شعير يومين متواليين ، و لو شاء الله لأعطاه ما لا يخطر ببال .

    -وفي رواية أخرى : ما شبع آل رسول الله صلى الله عليه و سلم من خبز بر حتى لقي الله تعالى .

    -قالت عائشة : ما ترك رسول الله صلى الله عليه و سلم ديناراً ولا درهماً ولا شاة ولا بعيراً .

    وفي حديث عمرو بن الحارث : ما ترك إلا سلاحه و بغلته وأرضاً جعلها صدقة .

    -قالت عائشة : ولقد مات وما في بيتي شيء يأكله ذو كبد إلا شطر شعير في رف لي .

    -وقال لي : إني عرض علي أن تجعل لي بطحاء مكة ذهباً . فقلت : لا ، يا رب ، أجوع يوماً وأشبع يوماً فأما اليوم الذي أجوع فيه فأتضرع إليك وأدعوك ، وأما اليوم الذي أشبع فيه فأحمدك و أثني عليك .

    وفي حديث آخر أن جبريل نزل عليه ، فقال له : إن الله تعالى يقرئك السلام ، و يقول لك : أتحب أن أجعل هذه الجبال ذهباً ، و تكون معك حيثما كنت ، فأطرق ساعة ، ثم قال : يا جبريل ، إن الدنيا دار من لا دار له ، و مال من لا مال له ، قد يجمعها من لا عقل له .
    فقال له جبريل : ثبتك الله يا محمد بالقول الثابت .

    -وعن عائشة قالت : إن كنا آل محمد لنمكث شهراً ما نستوقد ناراً ، إن هو إلا التمر والماء .

    -وعن عبد الرحمن بن عوف : هلك رسول الله صلى الله عليه و سلم ، و لم يشبع هو وأهل بيته من خبز الشعير .

    -وعن عائشة و أبي أمامة ، و ابن عباس نحوه .

    -قال ابن عباس : كان صلى الله عليه و سلم يبيت هو وأهله الليالي المتتابعة طاوياً لا يجدون عشاء .

    -وعن أنس : ما أكل رسول الله صلى الله عليه و سلم على خوان و لا في سُكُرُّجَة ، و لا خبز له مرقَّق ، و لا رأى شاة سميطاً قط .

    -وعن عائشة : إنما كان فراشه الذي ينام عليه أدماً حشوه ليف .

    -وعن حفصة قالت : كان فراش رسول الله صلى الله عليه و سلم في بيته مسحاً نثنيه ثنيتين ، فينام عليه ، فثنيناه له ليلة بأربع ، فلما أصبح قال : ما فرشتم لي الليلة ؟ فذكرنا ذلك له ، فقال : ردوه بحاله فإن وطأته منعتني الليلة صلاتي .

    -وكان صلى الله عليه و سلم ينام أحياناً على سرير مرمول بشريط حتى يؤثر في جنبه .

    -وعن عائشة قالت : لم يمتلىء جوف النبي صلى الله عليه و سلم شبعاً قط و لم يبث شكوى إلى أحد و كانت الفاقة أحب إليه من الغنى ، و إن كان ليظل جائعاً يلتوي طول ليلته من الجوع فلا يمنعه صيام يومه ، ولو شاء سأل ربه جميع كنوز الأرض وثمارها ورغد عيشها ، ولقد كنت أبكي له رحمة مما أرى به ، وأمسح بيدي على بطنه مما به من الجوع ، وأقول : نفسي لك الفداء ، ولو تبلغت من الدنيا بما يقوتك ! فيقول : يا عائشة ، ما لي و للدنيا ، إخواني من أولى العزم من الرسل صبروا على ما هو أشد من هذا ، فمضوا على حالهم ، فقدموا على ربهم ، فأكرم مآبهم ، و أجزل ثوابهم : فأجدني أستحيي إن ترفهت في معيشتي أن يقصر بي غدا دونهم ، و ما من شيء هو أحب إلي من اللحوق بإخواني و أخلائي .
    قالت : فما أقام بعد إلا شهراً حتى توفى صلى الله عليه و سلم .




     


  8. بتاريخ : 12-04-2006 الساعة : 01:38 AM رقم #8

    حاملة المسـك




    رقم العضوية : 1166
    الانتساب : May 2006
    المشاركات : 990
    بمعدل : 0.27 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 11
    التقييم : بذل الندى داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    بذل الندى غير متصل

       

     



    إقتباس  اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صدى الخاطر
    جزاكِ الله خيراً...
    الحبيبة بذل الندى..
    ما أروع الحديث عن خير خلق الله محمد صلوات الله و سلامه عليه..
    لا تطيلي..
    لقد شوقتنا للحديث عنه صلى الله عليه و سلم...
    نحن بانتظار اطلالتكِ القادمة..

    و إياك جزى الرحمن يا حبيبة الخاطر و القلب

    إن لم تكوني سبق و قرأت الكتاب أو أنك لست تتوفرين عليه

    فقد أصدرت قرارا فتوقيفك هنا و سيتم سجنك في هذه الصفحة إلى أن ينتهي الموضوع و تختم المقتطفات .

    لا مجال للهرب فقد صرت أختا لي و الأخوة كما تعلمين ذات أسوار عالية و حصون مشيّدة :cool:

    رزقك ربي من كل الخيرات و بارك فيك




     


  9. بتاريخ : 12-04-2006 الساعة : 01:14 PM رقم #9

    .. نـور الجندلـي ..




    رقم العضوية : 6
    الانتساب : Jan 2005
    الدولة : سوريَّة
    العمر : 38
    المشاركات : 11,116
    بمعدل : 2.67 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 10
    التقييم : نور الشام تم تعطيل التقييم
    نور الشام غير متصل

       

     



    مقتطفات من نور لسيرة سيد الخلق صلى الله عليه وسلم

    نستعين بها زاداً لمواصلة المسير

    موضوع متميز فيه الكنوز من العبر

    بوركت يا بذل الندى


     


  10. بتاريخ : 12-04-2006 الساعة : 02:50 PM رقم #10

    حاملة المسـك




    رقم العضوية : 1166
    الانتساب : May 2006
    المشاركات : 990
    بمعدل : 0.27 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 11
    التقييم : بذل الندى داعية متدربة ( مسكية مبتدئة )
    بذل الندى غير متصل

       

     



    وقاره صلى الله عليه وسلم ، وصمته ، وتؤدته وحسن هديه





    وأما وقاره صلى الله عليه وسلم وصمته وتؤدته ومروءته وحسن هديه فحدثنا أبو علي الجياني الحافظ إجازة ، وعارضت بكتابه ، قال : حدثنا أبو العابس الدلائي ، أنبئنا أبو ذر الهروي ، أخبرنا أبو عبد الله الوراق ، حدثنا اللؤلؤي ، حدثنا أبو داود ، حدثنا عبد الرحمن بن سلام ، حدثنا حجاج بن محمد ، عن عبد الرحمن ابن أبي الزناد عن عمر بن عبد العزيز بن وهيب : سمعت خارجة بن زيد يقول : كان النبي صلى الله عليه وسلم أوقر الناس في مجلسه ، لا يكاد يخرج شيئاً من أطرافه .

    -وروى أبو سعيد الخدري قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا جلس في مجلس احتبى بيديه ، و كذلك كان أكثر جلوسه محتبياً .

    -وعن جابر بن سمرة أنه تربع ، وربما جلس القرفصاء ، وهو في حديث قيلة ، وكان كثير السكوت لا يتكلم في غير حاجة ، يعرض عمن تكلم بغير جميل ، وكان ضحكه تبسماً ، وكلامه فصلاً لا فضول ولا تقصير ، وكان ضحك أصحابه عنده التبسم ، توقيراً له ، واقتداء به . مجلسه مجلس حلم وحياء ، و خير وأمانة لا ترفع فيه الأصوات ، ولا تؤبن فيه الحرم ، إذا تكلم أطرق جلساؤه كأنما على رؤوسهم الطير .

    -وفي صفته : يخطو تكفؤاً ، و يمشي هوناً كأنما ينحط من صبب .

    -وفي الحديث الآخر : إذا مشى مشى مجتمعاً ، يعرف في مشيته أنه غير غَرَضٍ ولا وَكِل ، أي غير ضجر وكسلان .

    -وقال عبد الله بن مسعود : إن أحسن الهدى هدي محمد صلى الله عليه وسلم .

    -وعن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما : كان في كلام رسول الله صلى الله عليه وسلم ترتيل أو ترسيل.

    -قال ابن أبي هالة : كان سكوته على أربع : على الحلم ، والحذر ، والتقدير والتفكر .

    -قالت عائشة : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحدث حديثاً لو عده العاد أحصاه .

    و كان صلى الله عليه وسلم يحب الطيب والرائحة الحسنة ، و يستعملها كثيراً ، ويحض عليهما ، ويقول : حبب إلي من دنياكم النساء ، و جعلت قرة عيني في الصلاة .

    ومن مروءته صلى الله عليه وسلم نهيه عن النفخ في الطعام والشراب ، والأمر بالأكل مما يلي ، والأمر بالسواك ، وإنقاء البراجم و الرواجب ، واستعمال خصال الفطرة .




     


+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 4 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

     

المواضيع المتشابهه

  1. حسن الظن بالله تعالى
    بواسطة ام البنين3 في المنتدى الرقائق واللطائف
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 02-18-2015, 08:27 PM
  2. شرح الأربعين النووية للمعلمة الفاضلة أم أيمن
    بواسطة أم سدرة في المنتدى الحديث وعلومه
    مشاركات: 44
    آخر مشاركة: 04-24-2012, 10:12 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك

قوانين المنتدى